تفسير حلم رؤية الجنة في المنام لابن سيرين



نقدم تفسير حلم رؤية الجنة في المنام لابن سيرين، تشير رؤية الجنة إلى علو الأهداف، وتحقيق الأماني، فهي بشارةٌ وخير لمن رأها، أو أكل من ثمارها، أو تزوج من حورها، إلا أنَّها قد تحمل بعض معاني الخسران، وفساد الدين، في هذا المقال نبيِّنُ أهم ما جاء في هذا الحُلم من معانٍ في التفسير.

تفسير حلم رؤية الجنة في المنام لابن سيرين

جاء في خير حلم رؤية الجنة في المنام

  • من رأى أنَّه قد دخل الجنة؛ فإنَّ رؤيته سوف تحقق ويكون من أهلها، فهي بشارةٌ له؛ بما قدَّما نفسه، فإن رأى الحاجُّ ذلك، تم حجه، ووصل إلى الكعبة، ومن دخل الجنَّة ولم يدري متى دخلها، فإنَّه في نعمةٍ تدوم عليه، ويبقى بها، وتدفع عن المكارهحتى يخرج منها.
  • ومن رأى أنَّه أخذ الجنَّة لنفسه ثم أعطاها لغيره، فهو صاحبُ علمٍ انتفع به، ثم ينتفع به غيره، ومن رأى شيئاً من رِيَاضِها، فهي كما رؤيتها، ومن أكل من ثمارها، دلَّ ذلك على أعمال الخير التي قام بها، ومن رأى داراً حسنةً فيها أحد الأموات، فهو دليل حُسن خاتمته ودخوله إيَّاها.
  • ومن رأى حور العين تدخلُ إلى مكانٍ لتبشر النَّائم أنَّه سيدهنَّ في الأخرة، فهي بشارةٌ له بدخول الجنَّة، ودليلٌ على حُسن عمله، ومن رأى الجنَّة ولم يدخلها، نال بشارةَ خيرٍ في نفسهِ أو ولده.
  • من رأى الجنة عياناً، كُشف عنه همُّه، ونال ما يشتهي، ومن تخير في دخول الجنةِ من أي بابٍ يشاء، دلَّ ذلك أن أبويه قد رضيا عنه، فإن دخلها نال سروراً وأمناً في الدنيا والأخرة، لقوله تعالى:{ اُدْخُلُوْهَا بِسَلَاْمٍ ءِاْمِنِيْنْ}.
  • ومن أُدخل الجنة فلم يدري من أدخله، فإن الرائي يتوب توبتاً نصوحاً على يدِ من أدخله، وقيل: من رأى دخول الجنة نال رجاءهُ بعد مشقَّةٍ محتملة؛ لأنَّ الجنة محفوفة بالمكاره، وقيل: إن صاحب هذا الحلم يصاحبُ قوماً كراماً، وُحسن معاشرة النَّاس، ويقيم فرائض الله.
  • ومن رأى أنَّه قيل له: إنَّك تدخلُ الجنة؛ فإنَّه ينالُ مالاً من ميراث؛ ذلك مصدقاً لقوله تعالى: { وَتِلْكَ الجَنَّةُ التِي أُوْرِثْتُمُوْهَا}، ومن رأى الفردوس الأعلى نال هدايةً، وعلا شأنه، فإن دخلها وكان مبتسماً فإنَّه يُكثرُ من ذِكر الله.
  • ومن رأى أنَّه استل سيفاً فدخل الجنة، فإنَّه مؤمنٌ خالصٌ في إيمانه، يأمرُ بالمعروف، وينهى عن المنكر، ومن جلس تحت شجرة طوبى في الجنة، فإنَّه ينال الخير في حياته الدنيا والأخرة، ذلك لقوله تعالى: { طُوْبَى لَهُم وَحُسْنُ مَئَاْبٍ}.
  • ومن شرب من ماء الجنَّةِ وخمرِها، أو أكل من ثمرها، نال حكماً وعلماً وغنى، ومن التقط شيئاً من ثمارها فأطعمها لغيره نال خيراً ونفع غيره بعلم تعلَّمه، ومن رأى كأنَّه متَّكىءٌ على فراشها دلَّ على صلاح امرأته وعفَّتِها.
  • ومن شرب من ماء الكوثر نال رياسةً وحكماً، ومن أخذ قصراً في الجنة فإنَّه يتزوج من حورها، ومن نكح من نساء الجنة شيئاً فإنَّه ينال مملكاً وحُكماً.
  • من رأى خازن الجنَّة رضوان، نال سروراً، وعاش في نعمة، وسلم من البلاء ما دام حيَّاً، ومن رأى ملائكة الجنَّة يسلِّمون عليه، فإنَّه يداومُ على أمرٍ يدخلُ به الجنة، ويختم له بالخير، ذلك مصداقاً لقوله تعالى: { وَالمَلَائِكَةُ يَدْخُلُوْنَ عَلَيْهِمْ}.


وجاء في شر حلم رؤية الجنة في المنام

  • من رأى نفسه داخل الجنَّة فلم يأكل من ثمارها، أو لم يصل لما فيها من نعيمٍ ولم يستفد منه، دلَّ ذلك على علمٍ أصابه، وخير ناله، فلم ينتفع به، ومن أراد أن يدخل الجنة فمُنع، فإنَّه يفشلُ بتحقيق ما همَّ به، فيصير محصراً عن الحجِّ، والجهاد، أو يُمنعُ عن التوبة عن ذنبٍ اقترفه يريد أن يتوب منه.
  • ومن رأى أحد أبواب الجنة أُغلق في وجهه، مات أحدُ والديه، فإن أُغلق البابان معاً، مات والديه، ومن رأى جميع أبواب الجنَّة أُغلقت في وجهه، ولم تُفتح له، فله أبوان ساخطين عليه.
  • ومن رأى كأنَّهُ أُدْخِل الجنة، فقد اقترب وقت موته، فإن رأى كأنَّه يُقال: ادخل الجنة فلا يدخل، دلَّت رؤياه على ترك الدِّين، لقوله تعالى{ وَلَا يَدْخُلُوْنَ الجَنَّةَ حَتَّى يَلِجَ الجَمَلُ فِي سَمِّ الخِيَاْط}، ومن مُنع عنه ثمار الجنة فإنَّه فاسدٌ قلبه، مصداقاً لقوله تعالى: { إنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللهِ فَقَد حَرَّمَ اللهُ عَلَيْهِ الجَنَّة}.
  • من رأى كأنَّ الجنَّة قد طُرحت في النَّار؛ فإنَّه يبيعُ بستاناً، ويأكلُ ثمنه، جاريتين من الحور العين تتنزل من السماء فإنَّه فتنن تنزل في ذلك المكان.



التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

رؤية الجنة

تفسير رؤية الجنة وخزنتها وثمارها وأنهارها وحورها لابن سيرين

تفسير حلم رؤية جبريل عليه السلام في المنام لابن سيرين

تفسير حلم رؤية جبريل عليه السلام في المنام لابن سيرين