تفسير حلم رؤية البحر في المنام للنابلسي



جاء العديد من التفسيرات لمثل هذا الحلم باختلاف التفاصيل التي يمكن أن تُرى، فقد يأتي البحر هادئً أو هائج، ولربما شوهدت مياهه وهي تمتد إلى البيوت فتغرق أهلها أو تغور، فيدور التساؤلات حول التأويل الوارد، فما هو معنى رؤية البحر؟؟ وما تفسير رؤية البحر الصافي أو الهائج؟؟ هل لنقص مائه أو زيادته أي معنى؟؟ هذا ما ورد لدى له تأويل لدى الإمام راتب النابلسي.

تفسير حلم البحر

تفسير رؤية ماء البحر

قال الإمام النابلسي أن البحر يدل على السلطان القوي مهاب الجانب لكنَّه مشفقٌ على رعيته ساعي لمصالحهم يحتاجه الناس، وهو متاع التاجر وسيد الأجير، فمن رأى البحر نال هدفه ومبتغاه، ومن شرب من مائه تعلم الأدب بقدر ما شربه إلا أن يكون له شريك فيدل بذلك على موته، ومن بال في البحر ارتكب الخطايا، ورؤية البحر من مكانٍ بعيدٍ دليلٌ على الوقوع في الأهوال والفتن أو الخطايا، وربما وقع في الهموم والأحزان،  وعبور البحر غنيمة يأخذها صاحب الرؤية من مال عدوٍ له، ومن غاص فيه فأمسك باللؤلؤ أو المرجان، دلت رؤيته على أنّه يحتاج إلى مالٍ في اليقظة فينوله بقدر ما نال من جواهر البحر، ومن جرف من مائه فعبأ به سفينة راسية ولد له غلام طويل عمرٍ وكثير خير.



قيل: من رأى أنّه قد أخذ شيئاً من ماء البحر فشربه نال السلطان أو المال، وربما جمع علماً على قدر ما شربه، ومن اغتسل في البحر أو توضأ أزيل همه ومحي ذنبه، فإن كان مريضاً عوفي، وإن كان مديناً يسر الله له قضاءه، ومن كان ذو همٍ أو خوفٍ أزيح عنه، ومن مشى فوق ماء البحر حسن دينه وصفيت نيته، وقيل: البحر دليل جهنم، فإن شوهد أحد الأموات وهو يسبح فيه فهو من أهل النار، وربما دل المشي عليه على طلب التبين من أمرٍ ما، ويدل البحر أيضاً على السفر والحرب والشهادة، وماؤه العذب رجلٌ مؤمن، والماء الأُجاج المالح رجلٌ كافر.

يأتي البحر أيضاً للدلالة على نزول المطر أو على كثرة التسبيح والتهليل، لأنّه من معجزات الله التي تستوجب ذلك، وربما أتى البحر ليدل على الخوف في المضي نحو الأهداف والجزع من المشي فيها، كما وقد يدل على التطهر من النجاسات وهو إيمانٌ للكافر وتوبةٌ للعاصي، كما ويدل على الرجل أو المرأة أو على السجن والصناعة والمرض المانع من الأكل، وهو دليل على الدينا و أهوالها فتعز الإنسان تارة وتذله  فهو كمن ينجو من البحر تارةً ويغرق أخرى.

تفسير جفاف ومد ماء البحر

جاء في التفسير أنَّه من شاهد ماء البحر قد غاض أو نقص حتى ظهرت حافتيه، دلَّ ذلك على الفقر والقحط التي يصيب أهل المكان، وربما نزل فيه سلطانٌ يأخذ مالهم ويظهر فيهم الحاجة والمعوزة، ومن وقف البحر عليه أصاب من السلطان شيئاً كان يرجوه، ومن رأى أنَّ البحر قد نقص حتى تحول إلى خليج، دلت رؤيته على ضعف السلطان وذهابه عن  البلد التي غار بحرها، فلا يصيب الناس بعدها إلا الخير، ومن دخل إلى البحر وهو على هذه الحالة، أصاب الخير من السلطان ويناله الجزاء الوافر، وذلك إن خرج منه سالماً.

قال النابلسي أن من دخل البحر ليسبح فيه ثم غمره الماء لارتفاعٍ في منسوبه فمات غرقاً، أو رأى أنّه قد مات في الماء دون سباحة، فإنّه سوف يموت شهيداً، أو لربما مات كثير الذنوب و الخطايا، ومن رأى أنّه قد زاد شيئاً حسناً وكان الناس في سنةٍ من الجفاف أمطروا، وتضارب الأمواج دليل الضرر الذي يلحق بالرائي إن كان ينوي السفر.




التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

تفسير حلم البحر الهادئ

تفسير حلم رؤية البحر الهادئ أو الصافي في المنام

رؤية السباحة

تفسير حلم رؤية السباحة والغوص في البحر ابن سيرين