تفسير حلم رؤية ابو بريص ومعناه في المنام لابن سيرين Gecko



تكثُر الأحلام الغربية التي قد يحلم بها النائم، فقد يحلم أحدنا بحلم غريب ويريد تفسيره، عِلماً بأنَّ الأحلام تتأثر بضغوطات الحياة، ومن هنا يأتي الفرق بين الحلم والرؤيا، فالحلم قد يكون مجرَّد أضغاث أحلام ليس إلا، وهو بذلك ليس له دلالةٌ أو تفسير، وقد يسبب القلق أيضاً، أمَّا الرؤيا فهي ذات دلالاتٍ معينةٍ من القرآن والسنة، وهنا سوف نطرح بعض الدلالات في تفسير حلم رؤية أبو بريص في المنام ومعناه، وهو حيوانٌ قد أمرنا محمد الرسول الكريم أن نقتله أينما وجدها وأمكننا ذلك، وقد ورد أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم أمر بقتل الوزغ وسماه فويسقاً.

تفسير-حلم-رؤية-ابو-بريص-ومعناه-في-المنام-لابن-سيرين-Gecko

ينتمي أبو بريص أو الوزغ أو البرص إلى فصيلة الحيوانات الزاحفة الصغيرة، وهو من ضمن الحرشفيات، تعيش وتتكاثر في المناطق الدافئة في العالم، وهو بذلك شائع الانتشار في معظم قارات العالم، وتتميز هذه الزواحف بطبيعة جلودها المرقطة، ولها عدَّة ألوان، الاخضر، البني الفاتح أو الداكن، والاحمر، وفي بعض أنواعها من يملك القدرة على تغيير ألوانه للتمويه مثل الحرباء، ويتواصل مع غيره من الأبارص بإصدار قرقعة خاصَّة في وقت الليل، وهي تتغذى في العادة على صغار الحشرات.

تفسير حلم رؤية ابو بريص في المنام لابن سيرين

  • تفسير حلم رؤية ابو بريص، لابن سيرين العديد من التفسيرات التي تتناول معنى تفسير حلم ابو بريص في المنام، فهو يشير إلى رجلٌ معتزل، يأمرُ النَّاس بأن يأتوا المنكرات، وينهاهم عن إتيان المعروف والخير، وهو أيضاً إنسانٌ كثير النميمة، باغٍ في طباعه، يُفسد بين النَّاس، وبذلك، فإنَّ من رأى أنَّه أصاب شيئاً منها فإنَّه يصيب رَجُلاً له تلك الصفات، أو يرافقه.
  • ومن رأى أنّ أبو بريص يأكل من لحمه فإنَّ هناك من يغتابه بالقول، ويدل ابو بريص على العدو المجاهر بالقول السيِّء، والوزغ إنسانٌ متسلقٌ بحبِّه للظهور على مَنْ سِواه، ومن قتل البريص كشف تلك المحاولات للتسلق باستغلال المجهود الشخصي، ومن أكل من لحم أبو بريص  دلّ ذلك على أنَّه يغتاب غيره.
  • وفي رؤية ابو بريص في المنام  دليلٌ على العدو الذي يجهر بالسُّوء، وينتقل بين الأمكنةِ ليشهر القول، وفي رؤيته إشارةٌ إلى شخص معتزل عن ذِكر الله، خامل، مهان النَّفس، مفسدٌ، نمَّام، والوزغ فقرٌ، وحزنٌ، وكراهيةٌ.
  • وقد يفسَّر على أنَّه شيطانٌ، أو جن، وقد تشير إلى أصحاب الأجساد القوية السريعة، وإلى الجماعة الكاذبة المنافقة؛ لقدرة بعضها على تبديل لونها ليناسب لون مكان تواجدها، والأسود منها أكثر في معاني الشر.
  • ابو بريص يحمل معاني العدو المتربص، ويشير إلى استراق السمع، والتنصت، وفي رؤيتها معاني النَّجاة من الكرب لما حدث مع سيدنا إبراهيم عليه السلام، ومن قتله بعد أن رآه على حائط بيته، أو على فراشه، دلَّ ذلك على نجاته من الكرب، وعلى نيله الأمن والفرج.
  • ·         ومن أتلف بيوض ابو بريص دلَّ ذلك على تخلصه من أمرٍ يسبب له القلق والخوف، ويمنعه من النّجاح وتحقيق الأهداف، ومن رأى أبو بريص يخرج من بيته دلَّت رؤيته على خروج الهم وانتهاء المشكلات.
  • وقد ذَكَر  رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم الوزغ فقال: عن أمّ شريك رضي الله عنها أنَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم أمرها بقتل الأوزاغ وقال: (كان ينفخ على إبراهيم عليه السلام) البخاري.
  • حدثنا محمد بن الملك بن أبي الشوارب، حدثنا عبد العزيز بن المختار، حدثنا سهيل عن أبيه، عن أبي هريرة، عن رسول الله قال (من قتل وزغاً في أول ضربة فله كذا وكذا حسنة ومن قتلها في الثانية فله كذا وكذا – أدنى من الأولى – ومن قتلها في الضربة الثالثة فله كذا وكذا حسنة – أدني من الذي ذكره في المرة الثانية). سنن ابن ماجه
  • عن أبي هريرة رضي الله عنه أنَّ النّبي صَّلى الله عليه وسلَّم قال، (من قتل وزغاً في أول ضربةٍ كتبت له مائة حسنة، وفي الثانية دون ذلك، وفي الثالثة دون ذلك) وفي روايةٍ أخرى (في أول ضربة سبعين حسنة) صحيح مسلم.
  • وفي صحيح مسلمٍ من طريق عبد الرازق أخبرنا معمر عن الزهري عن عامر بن سعيد عن أبيع أنَّ النبي صلّى الله عليه وسلّم أمر بقتل الوزغ وسمَّاه فويسقاً.
  • وقد دخلت امرأةٌ على عائشة رضي الله عنها وبيدها عكار فقالت ما هذا فقالت لهذه الوزغ؛ لأنّ نبي الله صلّى الله عليه وسلّم حدثنا أنه لم يكن شيء إلا يطفئ على إبراهيم عليه السلام إلا هذه الدابَّة فأمرنا بقتلها ونهى عن قتل الجنان إلَّا ذا الطفيتين والأبتر فإنَّها يطمسان البصر ويسقطان ما في بطون النساء.


كان أمرُ النَّبي صلَّى الله عليه وسلَّم بقتل الوزغ لعدَّة أسباب أخرى منها ما يتعلق بقدرتها على نقل الأمراض الخطيرة إلى الإنسان والتي تسبب قتله. قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم: (إذا لعب الشيطان بأحدكم في منامه فلا يحدِّثن به النَّاس) وراه مسلم. وقال صلى الله عليه وسلم: (الرؤيا الحسنة من الله فإذا رأى أحدكم ما يحب فلا يحدث به إلَّا من يحب) رواه البخاري. قال صلَّى الله عليه وسلم (لم يبقى من النبوة إلَّا المبشرات: الرؤيا الصالحة) رواه البخاري.

تفسير معنى حلم أبو بريص في الحلم يحمل أوجه خير

رؤية ابو بريص في المنام: يشير إلى عدوٍ يتربص بالرائي، فهي تشير إلى معاني رؤيا الأفاعي والحيات؛ لأنَّها من نفس الفصيلة، والزواحف الزواحف في الحلم بشكلٍ عام تشير إلى استراق السمع، والتنصت، وفي رؤيتها معاني النّجاة من الكرب، ونيل الفضيلة لمن حاول قتلها أو أمسك بها ورماها إلى خارج البيت، وقد ورد أنَّ البريص مأمورٌ بقتلها، وقد أمر النَّبي محمد – صلى الله عليه وسلم – بقتلها.

معنى-حلم-رؤية-ابو-بريص-في-المنام-لابن-سيرين-Gecko

من رأى ابو بريص داخل بيته، أو فوق جدار بيته، فقام بقتله بيده، أو بأداةٍ أخرى، دلّ ذلك على نجاته من عدوٍ يلاحقه، ونيله الأمن والفرج مما يعانيه، وقد تشير ذلك إلى قيامه بأمرٍ تنفيذاً لسنَّة رسولنا الكريم محمدٍ صلى الله عليه وسلم.

من رأى بيوض ابو بريص عالقةً في مكانٍ ما، فقام بإتلافها، وتحطيمها،  أو قتل صغار الوزغ دلّ ذلك على تخلصه من أمرٍ يقلقه، أو نجاحه في تحقيق هدفٍ لطالما حاول أعدائه إبعاده عنه وإفشاله، ومن رأى ابو بريص تخرج من بيته فذلك شرٌّ في يصيب أهل ذلك البيت، وقد يتلوه بعد ذلك الخير الكثير والفرج في جوانب الحياة العالقة.

من قطع رأس ابو بريص فماتت دلَّ ذلك على التخلص من الشر وانتهاء الهم والغم، أمَّا رؤية قتل ابو بريص في الحلم بشتّى الطرق فيه معاني الخير والصلاح، ومن قطع ذيل ابو بريص ولم يقدر على قتله فسوف ينتقم من عدوه دون أن يلحق به ضرراً فادحاً.

من رأى جلد الوزغ في بيته دون أن يرى ذلك الزاحف دلَّ ذلك على وجود أثرٍ يشير إلى العدو الذي يحاول أن يتربص بالرائي، ومن رأى الوزغ في ماء الشرب دلَّ ذلك على مرضٍ يسير يصاب به الرائي وينجو منه.

تفسير معنى رؤية أبو بريص في الحلم يحمل أوجه شر

ابو بريص: نوع من الزَّحافات يقال إنَّه سام أبرص، ورؤيته في المنام يشير إلى رجلٍ ضالٍّ، يأمر النَّاس بالمنكر، وينهاهم عن إتيان المعروف، والوزغ إنسان نمام باغٍ، يفسد بين النّاس، ومن رأى أنَّه أصاب ابو بريص فإنَّه يصيب رجلاً لها تلك الصفات، ومن أكل من لحم البريص أو أكل من لحم الوزغ دلَّ ذلك على أنّه يغتاب إنساناً.

بريص-وزغ-سام-أبرص-في-المنام

ويدل ابو بريص على العدو الذي يجاهر بالسوء، ويتنقل إلى الأمكنة للتشهير، وقد أمر النَّبي محمد أن نقتل الوزغ؛ لأنَّه من الزواحف التي كانت تريد إحراق النبي إبراهيم عليه السلام وأخذت بالنفخ على النار وهو بداخلها.

وفي حلم الوزغ إشارةٌ إلى شخصٍ معتزل، وخامل عن الذكر، مهان النفس، ينهى عن المعروف ويأمر بالمنكر، مفسدٌ للناس، نمام، وهو عدو للرائي ينشر مساوئه ليوقع بينه وبين من أحبَّه وينشر بهم البغضاء والكراهية.

قيل: الوزغ فقر وحزن، أو هو عدوٌ ماكرٌ يجاهر بالسوء، ورؤيا الوزغ الأسود في المنام أكثر شراً وبلوى، وقد تفسر على أنّها شيطان أو جن، وقد تشير إلى أصحاب الأجساد السريعة، أو الجماعة المنافقة؛ لقدرتها على تغيير لونها.




التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

تفسير معنى حلم ابو بريص في المنام لابن سيرين

تفسير حلم ابو بريص ومعنى رؤيا أبو بريص في المنام لابن سيرين

تفسير-حلم-قتل-أبو-بريص-أو-موت-البرص-في-المنام-لابن-سيرين

تفسير حلم قتل أبو بريص أو موت البرص في المنام لابن سيرين