الإيدز – الأعراض والأسباب



الإيدز - الأعراض والأسباب

متلازمة نقص المناعة البشرية المكتسب الإيدز (بالإنجليزية: AIDS) هي  عبارةٌ عن حالةٍ مزمنة يحتمل أن تهدد حياة الإنسان بسبب إصابته بما يعرف فيروس نقص المناعة البشرية لديه (HIV). يعمل فيروس نقص المناعة البشرية على تدمير جهاز المناعة وقتل خلايا الدم الحمراء في الجسم – التي تعتبر خط الدفاع الأول – وبذلك يتداخل فيروس نقص المناعة البشرية مع قدرة الجسم على مكافحة الأمراض والعدوى.

فيروس نقص المناعة البشرية هو عبارةٌ عن عدوى تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي (STI). يُمكن أيضاً أن ينتقل هذا الفيروس عن طريق ملامسة الدم المصاب، أو من الأم الحامل إلى طفلها أثناء الحملِ والولادة، أو من خلال الرضاعة الطبيعية. بدون أن تتلقى علاج، يستغرق فيروس نقص المناعة البشرية عدَّة سنوات قبل أن يضعف جهاز المناعة لديك لتصبح مصاباً بالإيدز.



الإيدز هو الحالة المتأخرة من الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية التي تحدث عندما يتضرر جهاز المناعة في الجسم بشدّةٍ بسبب الفيروس، في الولايات المتحدة، لا يصاب معظم الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية بالإيدز؛ لأنَّ تناول أدوية فيروس نقص المناعة البشرية كل يوم كما هو موصوف يوقف تطور المرض.

لا يوجد علاج لفيروس نقص المناعة البشرية المكتسب (الإيدز)؛ حيث أنَّ هذا الفيروس  يهاجم الخلايا التي تساعد الجسم في محاربة العدوى، مما يجعل الشخص أكثر عرضةً للإصابة بالعدوى والأمراض الأخرى. وبمجرد أن تصاب بفيروس نقص المناعة البشرية يكون لديك مدى الحياة، ولكنَّ الأدوية والعلاجات يُمكن أن تبطئ بشكلٍ كبير من تطور المرض، فبمجرد تناول أدوية فيروس نقص المناعة البشرية (تسمى العلاج المضاد للفيروسات الرجعية) يُمكن للمصابين بفيروس نقص المناعة البشرية أن يعيشوا حياة طويلة وصحية، ويمنعون فيها انتقال المرض، فقد أدَّت هذه الأدوية إلى تقليل وفيات الإيدز في العديد من الدول المتقدمة، وبدون هذه الأدوية عادةً ما يعيش المصابون بالإيدز حوالي 3 سنوات، وبمجرد إصابة الشخص بمرض انتهازي خطير ينخفض متوسط العمر المتوقع من غير علاجٍ إلى حوالي عام واحد. هناك طرق فعّالة للوقاية من الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية من خلال الجنس أو تعاطي المخدرات، بما في ذلك العلاج الوقائي قبل التعرض (PREP) والوقاية بعد التعرض (PEP).

تاريخاً، تم تحديد فيروس نقص المناعة البشرية واكتشافه لأول مرَّة في عام 1981، وهو أحد أكثر الأوبئة الأكثر فتكاً واستمرارً في البشرية حتى يومناً هذا ولعام 2020، يُمكن أن تتابع الجدول الزمني له في المصادر.

أعراض الإيدز

تختلف أعراض فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز، وذلك بالاعتماد على مرحلة الإصابة وفترة الفحص.

فيروس نقص المناعة البشرية المكتسبة

فيروس نقص المناعة البشرية الحاد (العدوى الأولية)

في هذه المرحلة وبعد أن يُصاب الشخص بفيروس نقص المناعة البشرية، تظهر عليه أعراض مرض الإنفلونزا في غضون أسبوعين إلى أربعة أسابيع، وذلك بعد دخول الفيروس الجسم، يستمر هذا المرض – المعروف باسم الإصابة الأولية الحادة بفيروس نص المناعة البشرية – لبضعة أسابيع، وتتضمن العلامات والأعراض ما يلي:

  • حمى
  • صداع في الرأس
  • آلام العضلات
  • آلام المفاصل
  • طفح جلدي
  • التهاب الحلق
  • تقرحات الفم
  • تورم الغدد الليمفاوية
  • إسهال
  • فقدان الوزن
  • سعال
  • تعرق في الليل

تكون كمية الفيروس في مجرى الدم مرتفعة جداً (الحمل الفيروسي) ومع ذلك يُمكن أن تكون الأعراض خفيفة لدرجة أنَّك قد لا تلاحظها؛ وبسبب ذلك يكون انتشار العدوى في هذه المرحلة أكثر من المراحل التالية.

فيروس نقص المناعة البشرية المزمن (العدوى الكامنة السريرية)

في هذه المرحلة أيضاً من العدوى، يبقى فيروس نقص المناعة البشرية موجوداً في الجسم وخلايا الدم البيضاء. ومع ذلك، قد لا يكون لدى العديد من الأشخاص المصابين أي أعراض أو عدوى خلال هذا الوقت.

يُمكن أن تستمر هذه المرحلة لسنواتٍ عديدةٍ إذا كنت لا تتلقى العلاج المضاد للفيروسات القهقرية بالعقاقير (ART). يُصاب بعض الأشخاص بمرض أكثر حدَّة في وقتٍ أقرب بكثير مما نتوقع.

أعراض عدوى فيروس نقص المناعة البشرية

إنَّ بقاء واستمرار فيروس  نقص المناعة البشرية في التكاثر وتدمير الخلايا المناعية – التي تتواجد في الجسم وتساعد في قتل الجراثيم – قد تظهر عليك أعراض خفيفة أو أعراض مزمنة مثل:

  • إعياء شديد
  • حمى
  • تضخم الغدد الليمفاوية في الرغبة
  • إسهال
  • فقدان الوزن
  • عدوى الخميرة الفموية
  • التهاب رئوي

كيف أعرف إذا كنت مصاباً بفيروس نقص المناعة البشرية؟ الطريقة الوحيدة التي من خلالها يُمكن معرفة إذا ما كنت مصاباً بفيروس نقص المناعة البشرية هي الاختبار. الاختبار بسيط نسبياً، تقدم هذا الاختبار العديد من العيادات الطبية والمختبرات.

أعراض التقدم في الإيدز

إنَّ علاجات الفيروسات والمضادات لها جعلت العديد من المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية لا يصابون بالإيدز، فعادةً ما يتحول فيروس نقص المناعة البشرية إلى الإيدز في حالة عدم العلاج بعد حوالي 8 – 10 سنوات.

عندما تصاب بالإيدز يكون جهاز المناعة لديك قد تضرر بشدَّة. وتشمل أعراض وعلامات هذه العدوى ما يلي:

  • تعرق
  • قشعريرة
  • الحمى الدائمة
  • تورم الغدد الليمفاوية
  • بقع بيضاء مستمرة على لسانك
  • آفات غير عادية على فمك
  • التعب المستمر وغير المبرر
  • ضعف
  • فقدان الوزن
  • طفح جلدي
  • نتوءات جلدية

متى تزور الطبيب؟

إذا كان لديك أيّة شكوك أو اعتقادات بأنَّك قد تكون مصاباً بفيروس نقص المناعة البشرية أو أنَّك معرَّض لخطر الإصابة بالفيروس، فاستشر الطبيب في أقرب وقت.

يصيب فيروس نقص المناعة البشرية غير المعالج الجسم ويقتل خلايا CD4، وهي نوع من الخلايا المناعية التي تسمى الخلايا التائية. بمرور الوقت وبمزيد من تدمير هذه الخلايا من خلال فيروس نقص المناعة البشرية، فإنَّه من المرجح أن يصاب الجسم بأنواع مختلفة من الالتهابات والسرطانات.

أسباب الإيدز

حول أسباب الإيدز نقول أنَّه ينتقل أو ينتشر من خلال عملية الاتصال الجنسي، أو من خلال ملامسة الدم، أو من الأم إلى طفلها أثناء الحمل والولادة، وينتقل أيضاً إلى الطفل الرضيع من خلال شرب لبن الأم أو الرضاعة الطبيعية. في الولايات المتحدة تحدث معظم حالات الإصابة بفيروس نقص بفيروس نقص المناعة البشرية المكتسبة بسبب ممارسة الجنس مع شخصٍ مصاب دون استخدام الواقي الذكري.

يُمكن للشخص المصاب بفيروس نقص المناعة البشرية أن ينقلها للآخرين حتى لو لم تظهر عليه أي أعراض، ويتم نفل العدوى بسهولة وبشكلٍ أكبر في الأسابيع التالية للعدوى، يقلل علاج نقص المناعة البشرية المكتسبة من خطر انتقاله.

كيف يتطور فيروس نقص المناعة البشرية؟

فيروس نقص المناعة البشرية يعمل على تدمير خلايا الدم البيضاء التي تلعب دوراً كبيراً في مساعدة جسمك على مقاومة الأمراض التي تهاجمه، وهذه الخلايا تعرف باسم CD4T، فكلَّما قلَّت أعداد خلايا CD4T لديك، أصبح جهاز المناعة لديك ضعيفاً.

يُمكن أن يبقى فيروس نقص المناعة البشرية المكتسبة ملازماً لك لسنواتٍ قبل أن يتحول إلى الإيدز، وبذلك يُمكنك الكشف عن إصابتك بالإيدز عندما ينخفض تعداد خلايا CD4T إلى أقل من 200، أ إذا كانت لديك مضاعفاتٍ محددة للإيدز، مثل العدوى الخطيرة او السرطان.

كيف ينتشر فيروس نقص المناعة البشرية؟

ينتقل فيروس نقص المناعة البشرية عن طريق السوائل، فلكي تصاب بفيروس نقص المناعة البشرية، يجب أن يدخل الجسم المصاب بالدم، أو السائل المنوي، أو الإفرازات المهبلية. يُمكن أن يتم ذلك بطرقٍ كثيرة منها:

  • ممارسة الجنس: فعندما تصاب بالعدوى وتمارس الجنس المهبلي، أو الشرجي، او الفموي مع شريكك، فإنَّ دمك المصاب أو السائل المنوي سوف ينتقل إلى الشريك، وكذلك الحال عندما تكون المرأة مصابة وتمارس معها الجنس، فإنَّ الفيروس ينتقل إليك من خلال الإفرازات المهبلية. يُمكن للفيروس أن يدخل جسمك من خلال تقرحات الفم، أو الدموع الصغيرة التي تتطور في المستقيم أو المهبل.
  • استخدام الإبر: ينتقل الدم الملوث بفيروس نقص المناعة البشرية من خلال مشاركة إبر الحقن الوريدية الملوثة، وهي أيضاً تعرِّضك لخطر الإصابة بأمراض معدية عديدةٍ مثل التهاب الكبد الوبائي.
  • الرضاعة: ينتقل الفيروس أيضاً من خلال الرضاعة الطبيعية وأثناء الحمل والولادة، يُمكن أن تنقل الأم إلى الطفل من خلال الولادة.

كيف لا ينتشر فيروس نقص المناعة البشرية؟

لا ينتقل فيروس نقص المناعة البشرية من خلال الاتصال العادي. فلا ينتقل عن طريق المعانقة، او الرقص، أو المصافحة، أو شرب الماء، كما ولا يعلق الفيروس في الهواء ولا ينتقل عن طريق العطس.

مخاطر الإصابة

يمكن أن ينتقل فيروس نقص المناعة البشرية لأي شخص من أي عمر أو عرق أو جنس إن كان نشطاً جنسياً، ومع ذلك فإن مخاطر الإصابة بالإيدز تزداد إذا كنت:

  • ممارسة الجنس الشرجي أو المهبلي بدون واقي ذكري
  • كثرة أطراف الاتصال الجنسي
  • تعدد مصادر انتقال العدوى




التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

طرق انتقال عدوى الإيدز, كيف ينتقل الإيدز؟

طرق انتقال عدوى الإيدز, كيف ينتقل الإيدز؟

حول-فيروس-نقص-المناعة-البشرية-الإيدز-HIV-AIDS

حول فيروس نقص المناعة البشرية الإيدز HIV/AIDS