الأنواع الخمسة لالتهاب الكبد

ما هو التهاب الكبد؟

التهاب الكبد هو عدوى تصيب الكبد نتيجة مجموعات من الفيروسات المختلفة. تنتمي فيروسات الالتهاب الكبدي الخمسة (التهاب الكبد A و B و C و D و E) إلى خمس عائلات مختلفة من الفيروسات، وتتميز جينياً باستراتيجيات تكرار مختلفة. لديهم أيضاً نتائج وأعراض سريرية مختلفة تظهر على المصابين. التهاب الكبد الفيروسي هو مرض كبدي ينجم على التعرض لأحد فيروسات التهاب الكبد الخمسة (التهاب الكبد A و B و C و D و E). يتم تسمية كل فيروس بإضافة اسمه بعد الحرف الأبجدي من A إلى E. على الرغم من أنَّ الفيروسات الأخرى يُمكن أن تسبب التهاب الكبد، إلا أنَّ الخمسة فقط يُعتبرون فيروسات التهاب الكبد.

الأنواع الخمسة لالتهاب الكبد

عدوى فيروس التهاب الكبد الوبائي (A)، والتهاب الكبد الوبائي (E) هي عدوى عابرة، وتنتقل عن طريق الفم أو البراز. يُمكن أن يكون فيروس التهاب الكبد B واسمه (HBV)، وفيروس التهاب الكبد C واسمه (HCV)، وفيروس التهاب الكبد دلتا واسمه (HDV) عابرين أو مزمنين، وينتقلان عن طريق الحقن. هناك أيضاً اختلاف في آليات العدوى؛ فعلى سبيل المثال، تستخدم الفيروسات مستقبلات مختلفة في الدخول إلى خلايا الكبد، ويستخدمون آليات مختلفة لتحديد العدوى المزمنة.

التهاب الكبد A

يتعرض النّاس في العادة لالتهاب الكبد (A) بعد تناول أو شرب شيء ملوث بالفيروس. عندما يُصاب شخص بالتهاب الكبد أ، ينقل المصاب الفيروس ذاته في برازه. في البلدان التي لا تمتلك أنظمة صرف صحية جيدة كالدول النامية؛ يُمكن أن يُلوث البراز المصاب بالفيروس إمدادات المياه بالكامل. يتم تجنب التهاب الكبد A والوقاية منه مِن خلال:

  • النظافة الجيدة
  • تجنب الطعام الملوث
  • تجنب المياه الملوثة
طرق انتقال عدوى الإيدز, كيف ينتقل الإيدز؟

لكنَّ أفضل حماية تحقق دفاعاً رائعاً ضدَّ هذه العدوى هي الحصول على لقاح التهاب الكبد A، يُوصى به للمسافرين خاصة.

التهاب الكبد B

ينتقل فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي بشكلٍ أساسي عن طريق الدم، أو المنتجات المشتقة من الدم. يُدعى باسم HBV، وهو أكثر الفيروسات انتشاراً والمعروف بأنَّه يسبب التهاب الكبد المزمن. HBV له غلاف مزدوج. القشرة الخارجية هي غلاف فيروسي يتكون من HBcAg)) الذي يحيط بالجينوم الفيروسي. يتواجد فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي في الدم أثناء العدوى وفي بعض مراحل العدوى المزمنة بمقدار يصل إلى 1010/مل.

التهاب الكبد C

معظم الحالات المصابة بعدوى فيروس التهاب الكبد C هي حالات مُزمنة. يُدعى باسم HCV. ينتمي فيروس الالتهاب الكبد الوبائي إلى جنس فيروسات الكبد الفيرويدية التي تشمل الحمى الصفراء وحمى الضنك وغرب النيل وفيروس التهاب الدماغ الياباني. لدى هؤلاء تشابه كبير في هيكلهم الجيني واستراتيجية تكاثرهم.

حول أسباب سرعة القذف؟

تتشابه أعراض التهاب الكبد هذا مع أنواع أخرى من التهاب الكبد، ويمكن الكشف عنه من خلال اختبار الدم. يزيد كل من فيروس التهاب الكبد B وفيروس التهاب الكبد C من خطر إصابة الشخص بسرطان الكبد.

التهاب الكبد D

لا يقوم HDV بترميز بروتين الظروف الخاص به، بل يعتمد على HBV لنقله. التهاب الكبد دي يسبب تورم الكبد. إنَّ الوقاية من التهاب الكبد B عن طريق التطعيم وأخذ اللقاحات اللازمة، وتجنب التعرض للدم وسوائل الجسم هي أفضل طريقة لمنع الإصابة بالتهاب الكبد D.

التهاب الكبد E

كان فيروس HEV هو المسؤول عن تفشي التهاب الكبد الحاد في البلدات النامية. السمة الفريدة لعدوى التهاب الكبد E والفيروس المسبب له HEV هو ارتفاع معدلات الوفيات بين النساء الحوامل اللواتي قد أُصبن به. يتسبب هذا الالتهاب في تورم الكبد، ولكن لا يوجد له ضرر طويل المدى. ينتشر من خلال الاتصال عن طريق الفم والشرج.


التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

التهاب الكبد الأنواع والأعراض والعلاج

التهاب الكبد: الأنواع والأعراض والعلاج

ما هو التهاب الكبد؟

ما هو التهاب الكبد؟