أسباب وكيفية علاج عدوى الكلاميديا



أسباب وكيفية علاج عدوى الكلاميديا

عدوى الكلاميديا أسباب وكيفية علاج هذا الداء، حيث أنَّه أحد الأمراض واسعة الانتشار في وسط الرجال والنساء أيضاً، وهنا نتطرق داخل هذا الموضوع للحديث عن أهم أسباب الإصابة بعدوى الكلاميديا، وأهم الأعراض التي يمكن ملاحظتها، وكيفية علاج عدوى الكلاميديا بطرقٍ سهلة.

ما هو الكلاميديا

عدوى الكلاميديا (بالإنجليزية: Chlamydia)أو ما تعرف باسم المتدثرة الحثرية (بالإنجليزية: Chlamydia trachomatis) هي عدوى جرثومية تسبب تلوثات في مناطق مختلفة في جسم المصاب، هناك صنف من المتدثرة يسمى الحثرية، وأخر يسمى متدثرة الالتهاب الرئوي، أمَّا الصنف الأخير فهو المتدثرة الببغائية، وهي أصناف المتدثرة.



متدثرة التهاب الرئة: يكون التلوث هنا في المسالك الهوائية مسبباً التهاب في الرئة، تعرف باسم (بالإنجليزية: Chlamydia pneumonia).

المتدثرة الببغائية: تسبب تلوثاً لدى الطيور بشكلٍ خاص، لكنَّها قد تكون سبباً في التهاب الرئة لدى الإنسان أيضاً، وتدعى (بالإنجليزية: Chlamydia psittaci).

المتدثرة الحثرية: تسبب التهاباً حاداً في العين والملتحمة، وتدعى (بالإنجليزية: Conjunctivitis)، أو التراخوما (التهاب ملتحمة العين المزمن) وهنا تتطور الحالة حتى تسبب العمى أحياناً، كما ويمكن أن تسبب الالتهاب الرئوي، والتهاب في المسالك البولية.

تعرف الكلاميديا باسم المرض الصامت، حيث قد لا تظهر على المصاب أي أعراض تشير إلى حدوث التلوث أو الإصابة بها، لكنَّها يمكن كشفها من خلال الأجسام المضادة في الدم، حيث تبدأ كرات الدم الحمراء بمهاجمتها.

أعراض عدوى الكلاميديا

عدوى الكلاميديا تكون معدية بالاتصال الجنسي خلال فترة حضانة الجرثومة في الجسم وهي نحو 10 – 20 يوماً، وبعدها قد تبدأ الأعراض تظهر عند النساء والرجال كما يلي:

عند الرجال: يلاحظ الرجل المصاب بعدوى الكلاميديا وفوز إفرازات قيحية في ملابسه في الصباح، كما وقد تتطور الحالة لتصل إلى حد العقم. لكنَّ هذه الحالة أكثر انتشاراً لدى النساء كأحد أكثر المضاعفات شدَّة.

عند النساء: المشكلة الرئيسية التي سوف تظهر عند النساء نتيجة عدوى الكلاميديا  هو عدم شعور الكثير منهن بالأعراض، وتبدأ العلامات لديهن بداء الالتهاب الحوضي، والتهاب المبيض والبوق (قناة فالوب).

من مضاعفات عدوى الكلاميديا للنساء هي العقم والحمل خارج الرحم.

أسباب عدوى الكلاميديا

التلوث الجنسي الناتج من عدوى الكلاميديا يعود بالسبب الأول إلى انتقال الجرثومة الحثرية أو انتقال المتدثرة الحثرية عن طريق ممارسة العلاقة الجنسية مع طرفٍ مصاب، مما يسبب تلوث في عنق الرحم وتلوث في الإحليل.

مضاعفات عدوى الكلاميديا هو الداء الالتهابي الحوضي، وفي أعقاب المرض قد يتطور إلى حدوث العقم أو الحمل خارج الرحم، وهي أكثر المضاعفات التي تنتشر ولا تتم معالجتها، أمَّا عن آلام المفاصل فهو نادر الحدوث.

تشخيص عدوى الكلاميديا يتم من خلال الاختبارات المصلية للدم، والتي تكشف عن مدى وجود أجسام مضادة للمتدثرة، وقد يتم تشخيص الكلاميديا كذلك من خلال فحص الإفرازات المهبلية بعد تنميتها في ظروفٍ خاصة.

علاج عدوى الكلاميديا

علاج الكلاميديا أو علاج عدوى الكلاميديا بسيط وسهل، وذلك من خلال مضادات حيوية يتم تناولها لمدة عشرة أيام، ومن المهم أن يتم إتمام العلاج وتناول الجرعة بشكلٍ كامل كما يقررها الطبيب والتي قد تكون:

  • مضاد tetracycline.
  • مضاد erythromycin.

يتناول علاج عدوى الكلاميديا يجب معالجة جميع الشركاء في العلاقة الجنسية، ويتوجب على الزوجة أن تكون حريصة على إنشاء علاقة زوجية آمنة خالية من الأمراض التي يمكن أن تنتقل جنسياً كما عدوى الكلاميديا.




التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

اسباب اعراض وكيفية علاج الكلاميديا

اسباب اعراض وكيفية علاج الكلاميديا

مرض الكلاميديا أسبابه وأعراضه

مرض الكلاميديا أسبابه وأعراضه