أسباب أعراض, علاج قلة عدد الحيوانات المنوية



نقدِّم أسباب قلة عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال، أعراض عدم كفاية الحيوانات المنوية في السائل المنوي، علاج قلة عدد هذا الخلايا الجنسية عند الذكور. يُمثِّل الحيوان المنوي عند الذَّكر الخلية التناسلية القادرة على إخصاب البويضة عند دخولها إلى الرحم، إلا أنَّها تختلف عن باقي الخلايا التناسلية في أنَّها غير قابلةٍ للانقسام، ويكون عدد الكروموسومات فيها أقلَّ من غيرها وقد يصل إلى نصف إجمالي العدد في الخلية العادية. يحتوي السائل المنوي الذي يقذفه الرجل داخل مهبل المرأة الملايين من الحيوانات المنوية التي تسعى جاهدةً من أجل إتمام عملية الإخصاب؛ ألا أنَّ حيواناً منوياً واحداً هو القادر على ذلك، فيستطيع اختراق جدار البويضة، والدخول إلى نواتها من أجل التلقيح.

أسباب أعراض, علاج قلة عدد الحيوانات المنوية

وحيث أن الحيوانات المنوية يقع عليها مسؤولية الإخصاب فإنَّ العديد من العوامل تؤثر في قدرتها على ذلك، ومنها عدد الحيوانات المنوية في السائل الناتج، ونوعية الحيوان المنوي، ومدى خلوه من التشوهات.

صحة الحيوانات المنوية

تتأثر الحيوانات المنوية وعددها الذي يتم إنتاجه داخل الخصيتين بالعديد من العوامل، ويتميز الحيوان المنوي النشط بمواصفاتٍ لها علاقةُ بشكله، وعدده، وهيكله العام. أمَّا الحيوان المنوي الذي يكون في صحةٍ جيدة فيجب أن تتوافر فيه هذه العناصر:



  • كمية مناسبة: عند قذف السائل المنوي خلال ممارسة العلاقة الحميمة؛ فإنَّه لا بدّ من أن يحتوي على الملايين من الحيوانات المنوية التي قد تصل إلى 15 مليون في الملليمتر الواحد؛ لذا فإنَّ انخفاض هذا العدد بشكلٍ أساسي يسبب مشكلة نقص العدد للحيوانات المنوية اللازمة من أجل إتمام عملية الإخصاب.
  • حركة الرأس: تتركز قوَّة الحيوان المنوي في رأسه الذي يحتوي على الإنزيمات اللازمة من أجل تمام عملية اختراق جدار البويضة، فالحيوانات المنوية تسير بحركةٍ اهتزازيةٍ خلال سيرها في قناة فالوب من أجل الوصول إلى البويضة في الرحم، لذا ومن أجل أن تكون هذه الحيوانات المنوية صحيحة فلا بدَّ أن تتمتع 40% منها بهذه الحركة السليمة نسبةً إلى إجمالي العدد.
  • الشكل العام: له تأثيرٌ أساسي في القدرة على تلقيح البويضة، فالرأس يحمل الإنزيمات اللازمة، والذيل له الدور الأساسي في الحركة اللولبية القادرة على خرق الجدار والدخول إلى المنتصف.

أسباب قلة عدد الحيوانات المنوية

يرجع السبب في قلَّة عدد الحيوانات المنوية النشطة في السائل المنوي الذي يتم قذفه إلى وجود مشاكل تؤثر على الخصيتين، فتقلل عدد الحيوانات المنتجة، أو نشاطها وقدرتها على إخصاب البويضة. أمَّا عن هذه العوامل فهي:

  • مشاكل وراثية تؤثر في إنتاج الحيوانات المنوية.
  • اضطرابات هرمونية في الخصيتين.
  • سوء التغذية وما يترتب عليه من نقص المعادن والفيتامينات.
  • ضعف الحيوانات المنوية وقلَّة نشاطها.
  • تناول معدلات مرتفعة من مركب الزنك القاتل للحيوانات المنوية.
  • التهابات الخصيتين.
  • الدوالي في الخصيتين أو تضخمهما.
  • تشوه الحيوانات المنوية إشعاعياً.
  • ممارسة الجنس بكثرة.
  • كثرة ممارسة العادة السرية.
  • ارتفاع درجة حرارة الخصيتين.
  • الإكثار من تناول الهرمونات.
  • شرب الكحول والتدخين.
  • ضربات أو كدمات في الخصية.

أعراض قلة عدد الحيوانات المنوية

إنَّ حدوث حالات ضعف أو قلة عدد الحيوانات المنوية لدى الرجل تؤثر سلباً في قدرته على الإخصاب السريع للبويضة، وبالتالي الوصول إلى مشكلة تأخر الحمل، أو العقم الدائم في بعض الحالات، وتظهر عليه الأعراض من خلال ملاحظة كمية السائل المنوي الذي يتم قذفه في المرة الواحدة خلال ممارسة العلاقة الحميمة، حيث يلاحظ المصاب قلَّة عدد مرات القذف، والتناقص التدريجي في الكمية التي تم قذفها، وقد يشعر في بعض الحالات بالألم الشديد أثناء خروج السائل المنوي.

يُصاب الرجل بالإحباط والشعور بعدم الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة عند ظهور مشكلة قلة عدد الحيوانات المنوية، وقد يلاحظ هذا الشخص كثرة مرات القذف التي تكاد تخلو من الكمية المعقولة من السائل المنوي، وتظهر علامات لزوجة السائل المنوي على المصاب لقلة ما يتم إنتاجه منها يومياً.

علاج قلة عدد الحيوانات المنوية

  • الإكثار من تناول الأسماك الطازجة لاحتوائها على الفسفور.
  • شرب كأس من مغلي الزنجبيل يومياً من أجل دعم الخصيتين.
  • تناول مغلي حبة البركة على الريق.
  • الحفاظ على العناصر الغذائية الهامة من الفيتامينات والمعادن.
  • علاج أمراض دوالي الخصيتين.
  • عدم ممارسة الجنس العنيف.
  • الابتعاد عن ممارسة العادة السرية.
  • أكل ملعقة كبيرة من عسل النحل الطازج.
  • تجنب الكدمات أو الضربات في الخصية.



التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

أسباب أعراض, علاج ضعف الحيوانات المنوية بالأعشاب الطبيعية

أسباب أعراض, علاج ضعف الحيوانات المنوية بالأعشاب الطبيعية

أسباب علاج ضعف الحيوانات المنوية

أسباب علاج ضعف الحيوانات المنوية